Author Archives: هَذيَان حُلُمْ ~

بأي حال عدت ياعيد !

قياسي

السلام عليكم ورحمة الله

 

سألوني كيف هو العيد ؟
أجبت .. جارنا شهيد .. و أمٌ تبكي ابنها الفقيد ..

سألوني كيف هو العيد ؟
قلت .. في حيّنا أعداد المعتقلين و المفقودين كل يوم تزيد ..
و دموع أهليهم و زوجاتهم و أبنائهم كل يوم تفيض ..

سألوني كيف هو العيد ؟
قلت .. أطفال شارعنا من الرعب و الخوف في منازلهم قعيد ..
ينظرون من شرفات منازلهم إلى ساحة عيدهم من بعيد ..

سألوني كيف هو العيد ؟
أجبت .. رغم حصار مدينتنا و تهديد النظام لنا و الوعيّد ..
كل يوم تزداد نفوسنا يقيناً .. بأن الحرية قادمة .. و عن دربها لن نحيد ..

ثم قلتليّ عندكم طلب و حيد ..
أخبروا من هو في بيته قعيد .. ينظر إلينا و على ما يحدث لنا شهيد !!!
أما آن الأوان لكي تنفض عنك غبار الذل و القنوع و الخوف الذي كبّلك بالحديد ؟

..

 

كل عام وأنتم بألف خير، وتقبل الله منّا ومنكم صالح الأعمال ()

 

 

..

 

في غمرة احتفالنا بالعيد وهذا السرور والابتهاج الذي نعيشه

لنا إخوة مسلمون هذا هو يوم عيد لهم كما هو لنا !

 

لكن الفرق أنهم لم يشعروا بطعم العيد مثلنا !

 

إخواننا في سوريا

إخواننا في ليبيا

إخواننا في الصومال

إخواننا في اليمن وفي فلسطين وفي أفغانستان

 

فلنتذكرهم ولو بدعوة صادقة من القلب ، فهو أقل مايمكن أن نقدمه لهم !

 أو بالمساهمة في التبرعات وإن كنت لا أحب هذا اللفظ فنحن لانمنّ عليهم بأموالنا وإنما هو واجب علينا مساعدتهم

 

فكما نحب أن نرتدي أجمل الثياب هم كذلك !

وكما نحب أن نفرح بالعيد هم كذلك !

 

* ليس القصد من كلامي هذا أن نخفي فرحنا وابتهاجانا بهذه الأيام المباركة ، بل واجب علينا أنا نظهر فرحتنا وهي عبادة نثاب عليها بإذن الله

لكن فقط حاولوا أن تكونوا عوناً لإخوانكم ولو بدعواتكم الصادقة ،

 

..

اللهم انصر إخواننا في سوريا وليبيا واليمن وفلسطين وفي أفغانستان وفي كل مكان ، اللهم احفظ بلادنا وبلاد المسلمين من كل شر

اللهم كن عوناُ لهم واحقن دمائهم وارحم شهدائهم وداوي جرحاهم واشفي مرضاهم وفرج كربهم ، اللهم كن لإخواننا في الصومال ، اللهم أطعم جائعهم

واكسو عاريهم واشفي مريضهم وداوي جريحهم ، اللهم أتمّ الفرحة على المسلمين وأعد علينا هذه الأيام المباركة ونحن بخيرحال يارب العالمين ()

 

..

 

دامت أيامكم عامرة بالأفراح ~ 

نهاية غربة ~

قياسي

السلام عليكم ورحمة الله

صبحكم الله بالخير

 

 

 

أنشودة قريبة من قلبي ، أحببت أن تشاركوني سماعها

 

راجعلك يابلادي ، ياأغلى من ولادي

وبحبك راح نادي ، ياأجمل عنوان

 

أنتي الأمل الباقي ، فيكي الحب بلاقي

يافرحة أشواقي ، ياعمري المنصان

 

بكرة بينسى قلبي ، كل أيامي الصعبة

مليت من الغربة ، وسنين الحرمان

 

وبتحلى أوقاتي ، وبترجع ضحكاتي

تتزين ساحاتي ، بأبهى الألوان

 

  

 

بكرة بشوف حبابي ، وأهلي وكل صحابي

طال كتير غيابي ، ودوبني الهجران

 

لما بكون لحالي ، بشوف حبابي قبالي

وبسافر بخيالي ، وبسبق الزمان

 

راجع ياللي ببالي ، ياوطني ياغالي

وعيوني بتلالي ، أجمل مما كان

 

كل نسمة بتحملني ، ولبلادي توصلني

والفرحة بتغمرني ، وتعم المكان

 

يافرحة أيامي ، لو صارت أحلامي

ياعيوني لاتنامي ، وقت الرجعة حان

 

  

 

كتير بفكر فيكي ، ومن قلبي بعطيكي

يابلادي جاييكي ، ودعي الأحزان

 

حبك شو بيحلالي ، قربك شو بيهنالي

ياغاية آمالي ، أنا فيكي الولهان

 

بكرة بشم ترابك ، وبقبل أعتابك

شو خلاني غيابك ، مهموم وحيران

 

ياأهلي استنوني ، ياقلبي وياعيوني

ياصحابي هنوني ، راجع للأوطان

 

يافرحة أيامي ، لو صارت أحلامي

ياعيوني لا تنامي ، وقت الرجعة حان

 

  

 

راجعلك يابلادي ، ياأغلى من ولادي

وبحبك راح نادي ، ياأجمل عنوان

 

أنتي الأمل الباقي ، فيكي الحب بلاقي

يافرحة أشواقي ، ياعمري المنصان

 

بكرة بينسى قلبي ، كل أيامي الصعبة

مليت من الغربة ، وسنين الحرمان

 

وبتحلى أوقاتي ، وبترجع ضحكاتي

تتزين ساحاتي ، بأبهى الألوان

 

  

 

 

من هنا 

 

نهاية غربة ، أحمد بو خاطر

 

قياسي

 

الساعة السادسة ..

اتجهت لغرفتي ، ألقيت بزيي المدرسي على سريري نظرت إليه وتأملته ، وكأني أراه لأول مرة !

مرت بخاطري ” مقتطفات ” من أيامي الدراسية ،

نظرت لساعتي ، وأسرعت لارتدائه فلم يعد في الوقت متسع

..

ركبت السيارة ، لم أنتبه للطريق وكأني لا أراه !

وصلت ، ووقفت أمام الباب متأملة ، أحقاً هذه هي المرة الأخيرة التي سأدخل من خلاله !

دخلت أنظر إلى ساحاتنا وفصولنا ، أتأمل هذه الأرجاء ، لي في كل زاوية ذكرى ،

هنا كنا نجلس وهناك كنا ندرس ،

لم ينقطع هذا التفكير إلا عندما لمحت صديقاتي ، توجهت للسلام عليهن

لمحت في عيونهن شيئاً وكأن هناك مايردن قوله ، حتى أنا لدي الكثييييير لأقوله ، لكن الأحرف لن تسعفني بالطبع !

دخلنا القاعة ، لا أعلم ماذا كتبت ولم أنتبه للأسئلة عن ماذا كانت ، أنهيته بسرعة ، وضعت قلمي ،

تذكرت يومي الأول في المدرسة ، كيف كنت أكرهها ، تذكرت بداية تعارفنا ، تذكرت أشياء كثيرة ، مواقف جميلة ، ومواقف محزنة ، لحظات شديدة ، وأوقات أخرى سعيدة

سلّمت الورقة وخرجت ،

لم أشأ أن أطيل الجلوس معهن ، أعلم إني لا أحتمل مثل هذه اللحظات !

ترددت عليهن ، أشاركهن اللحظات الأخيرة من هذا اليوم

ثم أقف صامتة ! لا أجد ماأقول وأشعر بأني سأختنق !

..

اللحظة الأصعب ، لحظة الوداع ،

يخونني التعبير هنا ، وأعلم أني لن أستطيع وصف ذلك الموقف !

..

مشاعر مختلطة اليوم :””””

لا أستطيع وصفها ، لكنها ستبقى في ذاكرتي :””

شكراً صديقاتي بحجم الكون على كل شيء () ، شكراً وليت الشكر يفي :”” ، أحبكن ❤

شكراً معلماتي ، شكراً لكل من ساهمت في تعليمي وتنشئتي ، جزاكن الله عني خير الجزاء

شكراً أمي ، شكراً أبي ، شكراً لدعمكما اللامحدود

شكراً مدرستي  ، برغم بساطتها لكن مكانتها في قلبي كبييييييرة ❤❤

سأفتقد مدرستي ، وسأفتقد صديقاتي ، ومعلماتي

لكن ” الذكرى في القلب باقية

..

* لم أكن راغبة في كتابة أي شيء عن هذا اليوم :””

لكن فقط أحببت تسجيل لحظة ” فارقة ” في حياتي ، وتنفيس عن نفسي :”””

خانني التعبير في هذه التدوينة بالذات :””

مكاني الذي أحب هنا ~

يوم الأربعاء  ~

20 \ 7 \ 1432 هـ

22 \ 6 \ 2011 م

رَبــاهُ إِنَّ رِضَاكَ غايَةُ مطلَبِي ❤

قياسي

بسم الله الرحمن الرحيم  Rose

 

 

أنشودة قديمة للمنشد مروان الصباح

 

 

لكن كلماتها جداً رائعة  Rose

 

ياربُ ها جسمي يَشيخُ ويمرضُ        والوهن وافَاني سَريعاً يُوفِضُ

   وَلّت سِنو عُمري كرؤيا نائـمٍ            ومضى شبابي مِثل بَـرقٍ يُومضُ

 

و دَنـا الرحيلُ ولم أُهيئ زادهُ             وخِيامُ أيّامي تكادُ تَقـوّضُ

   كلُ النفائس قد تُعوضُ إنْ تَضِع        والعُمر إنْ ضَيعتَ ليسَ يُعوضُ


 

مَالي وقد فَرّطتُ في أمرِي              سِوى رَبٍ إلى نَفحاتِه أتعرّضُ

ماكَانَ منْ عُذرٍ لتقصيري سِوى        نَفسٍ تُقادُ إلى الجِنانِ فَتُعرضُ

 

رَبّاهُ إنْ رِضاكَ غَايةُ مطلبِي           ما ضَرّني سَخِط البرّيةُ أمْ رضُوا

ياجَابرَ العثراتِ كُنْ لي جَابراَ          كَمْ عاثرٍ إنْ تَرضى عنهُ سَينهضُ

 

أنا عَائدٌ لِـ حماكَ فاقبلنِي على           مابِي وإنْ تقبلْ فمن ذاَ يرفضُ

آتيتنِي الُقران فانفعنِي بِهِ                وأقِم بهِ لي حُجةً لا تُدخضُ

 [  ]

 

 

 

كلمات \ الشيخ الدكتور يوسف القرضاوي

 

إنشاد \ مروان الصباح

 

ألبوم \ دلني لفرقة البشائر

 

للاستماع

 

للتحميل

 

و لكل من مرّ من هُنا  [ Rose ]

 

أسعد الله أوقاتكم بكل خير

Ask Me

قياسي

السلام عليكم

 

اليوم وأخيراً قررت إنشاء فورم سبرينغ لي ، بعد صراع نفسي دام مدة ساعة أو تزيد

 

 

من زمان ودي أنشئه بس خفت تجيني أسئلة كذا ولا كذا أنا في غنى عنها   <

 

 

ثم قررت إن إيجابياته تغلب على سلبياته ، وتم الإنشاء صباح هذا اليوم  

 

جعله مباركٍ عليّ إن شاء الله

 

حياكم في ماي آسك

 

 

 

تسعدني أسئلتكم واستفساراتكم وهواشكم وكل شي

 

بس رجاءاً ابعدوا عن الأسئلة البايخة والماصلة والشخصية جداً جداً   < وش بقى تكفين  !

 

(f)

دع الأيام تفعل ماتشاء !

قياسي

صباحكم مشرقٌ بنور الإيمان 

 

 

قصيدة جميلة ، أحب كلماتها 

 

 

للإمام الشافعي رحمه الله ، في الرضا بالقضاء والقدر

 

 

 

     دَعِ الأيامَ تفعلُ ما تشاءْ         و طِبْ نفساً إذا حَكم القَضاءُ

 ولا تجْزع لِحادثةِ الليَالي            فَما لِحوادِث الدُنيا بَقاءُ

 و كُنْ رجُلاً على الأهَوالِ جلداً    وشِيمتُكَ السَماحةُ والوفَاءُ

وإن كَثُرت عُيوبُكَ في البَرايَا      وسَرّك أن يكُونَ لها غِطاءُ

تَستّرْ بالسَخاءِ فكُل عَيبٍ             يُغطِيه كَما قِيلَ السَخاءُ

ولا تُرِ للأعَــــــادِي قطُ ذلاً         فإنَ شَماتةَ الأعَدا بلاءُ

ولا تَرجُ السَماحةَ من بَخيلٍ        فما في النَارِ للظْمآنِ مَاءُ

و رِزقُكَ ليس يَنقصُه التَأني        وليسَ يَزيدُ  في الرِزقِ العَناءُ

ولاحُزنٌ يَدومُ ولا سُرورُ         ولا بُؤسٌ عَليك ولا رَخاءُ

إذا ما كُنتَ ذا قَلبٍ قَنوعٍ           فأنْتَ ومَالكُ الدُنيا سَواءُ

ومَنْ نَزلتْ بِساحتِه المَنايا         فلا أرضٌ تَقِيه ولاسَماءُ

وأرضُ اللِه واسِعةٌ ولكِنْ          إذا نَزلَ القَضا ضَاق الفَضاءُ

دَعِ الأيّام تَغدرُ كلَ حِينٍ           فما يُغنِي عَن المَوتِ الدَواءُ

 

 

دمتم في خير حال [   ]

يكفي أما آن الخشوع !

قياسي

السلام عليكم ورحمة الله Rose

 

 

كل عام وأنتم بخير وصحة وسعآاادة Rose ، أعاد الله علينا وعليكم الأعياد دهوراً

 

 

 

أنشودة جميييلة للمنشد محمد السلمان

 

آن الخشوع Rose

 

 

 

دمتم بخير حال 😉

 

 

Rose

Obama Free Homaidan

قياسي

 

 

 

 

أبتاه طالت غربتي

كلمات \ لمى حميدان التركي  

 

 

 

لـ مشاهدة فيلم ” أوباما أطلق حميدان

 

 

رابط الحملة على الفيس بوك ( هُنا )

 

 

موقع الفيلم

 

ولمن أراد المزيد موضوع جميل تجدونه هُنا

 

 

لاتنسوه من دعواتكم ، فهو أقل مايمكننا عمله  

 

 

فك الله أسره ورده إلى أهله وبلاده سالماً   

 

()

لك الحمد ربي أن بلّغتنا !

قياسي

السلام عليكم ورحمة الله

 

 

من منا لم يترّقب هذا الشهر الفضيل !

 

من منا لم يعزم فيه على الطاعة والعبادة وتغيير الحال !

 

من منا لم يحمد الله على أن بلغنا شهره الكريم !

وقد فارقنا أحبة لم يكتب لهم الله أن يبلغوه =”

 

 

إنها نعممممة منّ الله علينا بها

 

فهنييييئاً لمن أحسن شكر هذه النعمة

 

وهنيئاً لمن أستغلها في كل خير

 

وكل عام وأنتم بألف خير وصحة وسعادة  ..أعاد الله علينا رمضان أعواماً عديدة ونحن بخير يارب ; )

 

 

 

رمضان أتيتنا بالبشرى وبكل سرور

الصوم يطّهر أرواحاً تسعى للنور

 

في شهرٍ أوله رحمة ، تُبنا لله

مغفرة الله بأوسطه ، لُذْنا بحماه

آخره العتق من النار ، إن شاء الله

 

 

أنشودة جميلة لـ المتعصم بالله العسلي 

منشد الشارقة 2

 

 

 

هنا 

 

* اعذروني الدقة منخفضة لأنها غير متوفرة من غير المهرجان =\

 

تقبل الله منّا ومنكم صالح أعمالنا :”)

 

وتذكروا !

 

” إذا ساومتك نفسك للانسحاب ، فلا تنس همة مؤمن تناطح السحاب

 

 

وفي القلب ‘‘ مَسكنُهم ‘‘ !

قياسي

 

.

.

 

ألمٌ أحاط بـ ” قلبي ” وغلّفه الحنين !  

 

ألمٌ ، لـ فراقهم ، 

 

وحنينٌ ، لأيام قضيتها برفقتهم ..!

 

 

تشاركنا بها أحلامنا الصغيرة  ، لعبنا ألعاباً برغم ‘‘ بساطتها ‘‘ كانت تُبهجنا !

لطالما خططنا لنقضي أيامنا بشكلٍ مختلف ..

فـ نجحنا مرة وفشلنا أخرى :p !

 

لكن حتى تلك المحاولات الفاشلة كانت تُسعدنا ،

 

 

لم ندع لـ ‘ اليأس ‘ مجالاً بيننا ، فـ ملأنا أيامنا سعادةً وأملاً

 

تناصحنا للخير ، شجّعنا بعضنا للعطاء ..

 

 

تقاسمنا أفراحنا و أحزاننا ،

كانت أرواحنا كـ روحٍ واحدة !

بل هي كذلك حقاً ،

 

 

 

انتهت تلكْ الأيامُ بما حوَتْ !

 

افترقنا !

 

ولكن إلى لقاءٍ قريب ، إن لم يكن بالدنيا ، ففي جنات النعيم !

 

 

 

إلى من سكنوا القلب ،

‘‘ ريم ، ألاء ، حنان ، لبنى ، وجدان ، ذهيبة ، مرام ، منال ‘‘

 

 

لاحُرمتكم  (f)